المؤتمر الصحفي لإطلاق الحملة الوطنية للوقاية من حرائق الغابات في لبنان - 2015 ‫#‏بس_ما_تولّعا‬

عقدت جمعية الثروة الحرجية والتنمية مؤتمراً صحافياً في السرايا أمس، بعنوان "بس ما تولّعا"، في رعاية وزيري الزراعة أكرم شهيب والبيئة محمد المشنوق وحضورهما. وأطلقت خلاله الحملة الوطنية للوقاية من حرائق الغابات بالتعاون مع وزارات البيئة والزراعة والداخلية والبلديات، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP ومنظمة الأغذية والزراعة العالمية "الفاو". بدءاً، تطرقت المديرة العامة للجمعية سوسن أبو فخر الدين الى "الأخطار التي تهدد الغابات"، موضحة ان "الحملة سوف تتضمن حملة اعلانية وطنية من ملصقات ونشر معلومات في الصحف والمجلات ومن خلال برامج إذاعية وتلفزيونية، وعلى المواقع الاخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي. بدوره، أكد المشنوق "اهمية الإبلاغ المبكر عن الحرائق، فلبنان الأخضر امانة في أعناقنا والغابات مسؤوليتنا، فلنبدأ بالشجرة وبالحفاظ عليها ورعايتها، ولنعمل معاً على زيادة اخضرار لبنان واستمراره". وشدد شهيّب على ان "المساحات الغابية التي كانت يوما 74% من مساحة لبنان تدنت لتصل الى 13% اراض غابية و10% اراض حرجية، علما ان المساحات الحرجية المضافة لم تحقق كل المرجو منها في ظل استمرار القطع العشوائي والرعي الجائر والحرائق التي تسارعت وتيرتها، مهددة بضياع الجهود الرسمية والاهلية، كذلك بخسارة تتعدى 0,4% سنويا من المساحات الغابية والحرجية". annahar newspaper